مدخل الطوارئ في احد مستشفيات الرياض

اقالة مدير مستشفى في جدة شكل بؤرة لفيروس كورونا

اقال وزير الصحة المكلف في السعودية عادل فقيه مدير مستشفى الملك فهد الذي شكل بؤرة لفيروس كورونا في جدة ما اسفر عن وفيات عدة في صفوف الاطباء والممرضات.

وقال فقيه عبر حسابه في تويتر انه قرر تعيين مدير جديد للمستشفى ومساعدين اثنين على أن يتولى الفريق "مهامه فورا".

وافادت الصحف الاربعاء ان فقيه قام بزيارة تفقدية امس لطوارئ المستشفى للاطلاع على الآليات المتبعة لمكافحة فيروس كورونا، كما قام بزيارة المصابين بالفيروس.

ونقلت الصحف عنه قوله  انه يتعهد "الالتزام التام بالتواصلِ الدائمِ مع المجتمع، واحاطته بنتائج المتابعة التي تعمل عليها وزارة الصحة" مؤكدا "الحرص على الالتزام بمبدأ الشفافية والإفصاح".

يذكر ان وزارة الصحة اعلنت قبل شهر تماما اغلاق قسم الطوارىء في مستشفى الملك فهد العام في جدة بعد ازدياد عدد الاصابات بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الاوسط التنفسية في المدينة.

واوضحت ان بعض المصابين نقلوا من قسم الطوارىء في مستشفى الملك فهد للسماح بتعقيمه في شكل تدريجي.

وتسبب اغلاق قسم الطوارىء في المستشفى بهلع في صفوف السكان وخصوصا في ظل شائعات تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد ارتفع عدد الوفيات بفيروس كورونا الى 115 شخصا من اصل  421 اصيبوا به في المملكة منذ ايلول/سبتمبر 2012.

وكورونا من سلالة فيروس سارس المسبب للالتهاب الرئوي الحاد والذي ادى الى وفاة 800 شخص في العالم العام 2003.

ويسبب هذا الفيروس التهابات في الرئتين مصحوبة بحمى وسعال وصعوبات في التنفس ويؤدي ايضا الى توقف عمل الكليتين.

وليس هناك حاليا اي لقاح ضد هذا الفيروس.

وطلبت وزارة الصحة السعودية تعاون خمس شركات لانتاج الادوية لايجاد لقاح ضد الفيروس.

وبحسب دراسة نشرت نهاية شباط/فبراير في الولايات المتحدة واخرى قبل ايام في فيينا، فقد يكون فيروس كورونا ينتقل عبر الجمال.

 

×