وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس

فرنسا: الانتخابات السورية وترشح الأسد 'مهزلة مأساوية'

اعتبرت الخارجية الفرنسية تنظيم انتخابات رئاسية في سوريا وترشح الرئيس بشار الأسد لها "مهزلة مأساوية" لا يمكن أن تفضي إلى أيّ شرعية.

وقال الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية الفرنسية رومان نادال رداً على ترشح الأسد اليوم للانتخابات الرئاسية المقررة في حزيران/يونيو المقبل إن "هذا الترشح وهذه الانتخابات هما عبثيتان ومحاكاة ساخرة مأساوية".

وأضاف أنه "ما من شرعية يمكنها أن تسفر عن هذه الانتخابات"، وقال إن "بشار الأسد مسؤول عن وفاة 150000 شخص".

واعتبر المتحدث أن الحل السياسي وحده وقيام حكومة انتقالية تحظى بالسلطات التنفيذية الكاملة، وفقاً لإعلان جنيف بتاريخ 30 حزيران/يونيو 2012، يسمحان بالخروج من الأزمة.

وتقدم الرئيس السوري بشار الأسد رسمياً، اليوم الإثنين، بطلب ترشحه للإنتخابات الرئاسية في بلاده المقررة في حزيران/يونيو المقبل.

 

×