رئيس الوزراء التونسي مهدي جمعة

رئيس الحكومة التونسية يغادر الى باريس في زيارة رسمية تستمر ليومين

غادر رئيس الحكومة التونسية مهدي جمعة، مساء اليوم الأحد، مطار تونس قرطاج الدولي متوجهاً الى العاصمة الفرنسية باريس، في زيارة تستغرق يومين، بدعوة من نظيره الفرنسى مانوال فالس.

وتندرج هذه الزيارة التي تبدأ غداً الإثنين، في إطار "تعزيز علاقات التعاون مع فرنسا التي تُعتبر الشريك الأول لتونس"، بحسب بيان وزعته وزارة الخارجية التونسية.

ويرافق جمعة خلال الزيارة عدد من أعضاء الحكومة، ووفد من رجال الأعمال برئاسة وداد بوشماوي، رئيسة الإتحاد التونسي للتجارة والصناعة والصناعات التقليدية (منظمة أرباب العمل).

ويتضمن جدول أعمال الزيارة عقد إجتماعات مع الرئيس الفرنسى فرانسوا هولاند، ورئيس الحكومة مانوال فالس، ورئيس مجلس النواب كلود بارتولون، ووزير الخارجية لوران فابيوس، بالإضافة إلى عدد من رجال الأعمال الفرنسيين.

وتأتي زيارة رئيس الحكومة التونسية الى باريس بعد 3 أيام على زيارة وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إلى تونس صحبة نظيره الألماني فرانك وولتر شتاينماير.