رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو

نتنياهو يقول أن حماس تحاول صنع محرقة جديدة

اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن حركة حماس تحاول صنع محرقة (هولوكوست) جديدة وأن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس (أبو مازن)، تحالف معها من خلال اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس.

وقال نتنياهو في مستهل الاجتماع الأسبوعي لحكومته، اليوم الأحد، إن "حماس تنكر المحرقة وخلال ذلك تحاول صنع محرقة جديدة من خلال القضاء على إسرائيل، وأبو مازن اختار إبرام حلف معها الأسبوع الماضي، ونحن نأمل بأن ينسحب من هذا الحلف ويعود إلى مسار السلام".

وتأتي أقوال نتنياهو عشية إحياء إسرائيل ذكرى المحرقة غدا، وعلى أثر إعلان عباس أن "ما حدث لليهود في 'الهولوكوست'، هو أبشع جريمة عرفتها البشرية في العصر الحديث".

وقال نتنياهو أن "إيران في مقدمة الذين يسعون للقضاء علينا وإلى جانب محاولتها للتسلح بسلاح نووي فإنها تسلح وتمول حماس والمنظمات الإرهابية".

وتابع أن "الفرق المركزي بين عجز اليهود إبان المحرقة ووضع اليهود اليوم هو أنه توجد لدينا دولة قوية اليوم وتدافع عنا".

من جهة أخرى نقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) عن عباس قوله خلال لقاء الحاخام مارك شناير، اليوم، إن "ما حدث لليهود في 'الهولوكوست'، هو أبشع جريمة عرفتها البشرية في العصر الحديث" وأعرب عن تعاطفه مع عائلات الضحايا والعديد من الأبرياء الآخرين الذين سقطوا على أيدي النازيين.

 

×