نائب وزير الخارجية الأميركي وليام بيرنز

بيرنز يجدد التزام الولايات المتحدة بدعم قيام دولة ديمقراطية في ليبيا

جدد نائب وزير الخارجية الأميركي، وليام بيرنز، التزام بلاده بدعم الشعب الليبي في اتمام المرحلة الإنتقالية نحو قيام دولة ديمقراطية.

وقالت وكالة الأنباء الليبية (وال) إن بيرنز أبدى خلال لقائه برئيس الحكومة المستقيل، عبدالله الثني، بالعاصمة طرابلس، "حرص حكومته على إجتياز ليبيا المرحلة القادمة بنجاح وتحقيق ما يصبوا اليه الشعب الليبي بدولة ديمقراطية وحياة مستقرة لتحقيق التنمية والنمو داخل ليبيا".

واضافت أن الثني، اشاد من جهته، بـ"الدور الذى قامت به الولايات المتحدة الأميركية في دعم ليبيا ومساعدتها على اجتياز المرحلة الإنتقالية وتكوين مؤسسات الدولة وعلى رأسها الجيش والشرطة".

وشدد على عمق العلاقات الثنائية بين ليبيا والولايات المتحدة فى كافة المجالات.

وكان نائب وزير الخارجية الأميركية، وليام بيرنز، وصل اليوم إلى العاصمة الليبية طرابلس، في زيارة لم يعلن عنها مسبقاً.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية الليبية ليونايتد برس انترنشونال، إن بيرنز سيلتقي كبار المسؤولين الليبيين والقادة السياسيين وبممثلين من المجتمع المدني لمناقشة عدد من القضايا ذات الصلة بالتحول الديمقراطي الجاري في ليبيا.

يشار إلى أن زيارة بيرنز جاءت بعد سقوط صواريخ فجر اليوم في منطقة قريبة من مطار طرابلس الدولي لم تسفر عن أية أضرار مادية أو بشرية، غير أن أحدها سقط بالقرب من المجمع الدبلوماسي الجديد لسفارة الولايات المتحدة الأميركية.

 

×