وزير العدل العراقي حسن الشمري

العراق: السعودية تتحمل مسؤولية فشل خطوات تبادل السجناء

اتهم وزير العدل العراقي، حسن الشمري، السلطات في السعودية بعدم الرغبة في التعاون مع بلاده من أجل تبادل السجناء وقف مذكرات تفاهم، على ألا تشمل عمليات التبادل المحكومين بالإعدام في العراق، والذين توجه بغداد لمعظمهم تهمة التورط في عمليات إرهابية.

ولفت الشمري إلى وجود "أسباب سياسية" خلف إيقاف مذكرة تبادل السجناء مع السعودية، مشيرا إلى أن ما وصفه بـ"الاتجاه المسيطر على الحكم في المملكة" لا يرغب بالتعاون مع الحكومة العراقية.

ونقل التلفزيون العراقي عن الشمري قوله إن لدى العراق "اتفاقات تبادل سجناء مع الدول العربية وإيران،" إلى جانب اتفاقيات مشابهة يعد لها مع بريطانيا "فضلا عن الاتفاقية مع السعودية في سياق قرارات الجامعة العربية".

وتابع الشمري بالقول: "التنفيذ على الأرض لم يحصل إلى الآن، والأمر يتعلق بتلك الدول وليس العراق، العراق سمى من جانبه جميع اللجان المشتركة مع الأطراف الأخرى، لاسيما الجانب السعودي الذي حددنا معه المواعيد وآلية التبادل وطريقة النقل، وكان من المفترض أن نجلب للعراق 110 عراقيين معتقلين بالسجون السعودية، ونسلم لهم من 50 إلى 60 سعوديا من المحكومين وفق عقوبات سالبة للحرية وليسوا من المحكومين بالإعدام أو الموقوفين".

ولفت التلفزيون العراق إلى وجود أكثر من 500 عراقي في السجون العراقية، في حين يوجد قرابة 70 سعوديا في السجون العراقية، بينهم خمسة من المحكومين بالإعدام.

 

×