عناصر بالقوات العراقية

العراق: ضبط خلية تابعة لـ"داعش" مهمتها تأمين الانتحاريين

أعلنت السلطات العراقية، السبت، عن ضبط خلية تنتمي لتنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام أو ما يعرف بـ"داعش" تتولى مسؤولية تأمين الأشخاص المراد منهم تنفيذ العمليات الانتحارية.

ونقل تلفزيون العراقية أن "استخبارات الشرطة الاتحادية ألقت القبض على خلية ارهابية مرتبطة بتنظيم داعش مهمتها الاساس تأمين الانتحاريين من دول الجوار، والقتل بواسطة الاسلحة الكاتمة، اعترفت بشكل صريح بتفجير العشرات من السيارات المفخخة، فضلا عن ايصال المؤن والسلاح لأفراد التنظيم."

ونقل التقرير على لسان مصدر بالاستخبارات الشرطية العراقية قوله إن الجهود تجري حاليا للقبض على "ارهابي معروف باسم مسعود ابو هاني او ابو كفاح واسمه الحقيقي خير الدين عبد محمود وهو عراقي الجنسية ويشغل حاليا منصب والي الحدود."

وأضاف: "عمليات البحث عنه جارية في جميع القواطع وهو مسؤول عن تسليح تنظيم داعش والقاعدة وهو المجهز الرئيس للتنظيم من دول الجوار والمعني بتوفير الاسلحة الثقيلة والمتوسطة والخفيفة واعتدتها ومواد المتفجرات العادية وشديدة الانفجار وجميع ما تحتاجه عمليات تصنيع المتفجرات ويقوم بتجهيز ولاية نينوى التي تعتبر مقر ولاية العراق ومنها الى ولايات الانبار وصلاح الدين وديالى."