سجن بغداد المركزي

'العدل' العراقية تعلن إغلاق سجن بغداد المركزي 'أبو غريب سابقاً' لدواع أمنية

أعلن وزير العدل العراقي، حسن الشمري، عن إغلاق سجن بغداد المركزي (أبو غريب سابقاً) بشكل كامل وأخلائه من نزلائه لأسباب امنيه، لافتاً إلى أن هذا الإجراء تم بالتعاون مع وزارتي الدفاع والداخلية.

وقال الشمري في بيان، اليوم الثلاثاء، إن "وزارة العدل أنهت نقل جميع نزلاء السجن المذكور البالغ عددهم 2400 نزيل، بين موقوف ومحكوم بقضايا إرهابية، إلى السجون الإصلاحية في المحافظات الوسطى والشمالية".

وعزا قرار إغلاق السجن الى "إجراءات احترازية تتعلق بأمن السجون، كون سجن بغداد المركزي يقع في منطقة ساخنة".

وأضوح الشمري، أن لجنة مشكلة في الوزارة، باشرت بتوزيع الموظفين والحراس الإصلاحيين في السجن المذكورعلى بقية السجون في بغداد.

وكان سجن بغداد المركزي شهد العام الماضي أكبر عملية هروب لمئات المسجونين خلال هجوم مسلح.

 

×