رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية

حماس تجدد التهديد بخطف جنود إسرائيليين لمبادلتهم بالأسرى الفلسطينيين

جددت حركة حماس اليوم الثلاثاء التهديد بخطف جنود إسرائيليين من أجل تنفيذ صفقات تبادل لإطلاق سراح الأسرى في السجون الإسرائيلية.

وقال رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة، القيادي في حماس إسماعيل هنية،خلال مؤتمر حول الأسرى بغزة، "خطف الجنود جزء من جدول أعمال المقاومة وهو مستمر بوجود الأسرى في سجون الاحتلال".

وأضاف "نقول للمهندس ضرار (السيسي) والقادة إبراهيم (حامد) و(عبد الله) البرغوثي وعباس السيد ومروان (البرغوثي) و(أحمد) سعدات لن نقبل أن تكونوا خارج العزل فقط ولكن أن تعيشوا بحرية خارج السجون".

ووعد هنية بالعمل على تحرير الأسرى، قائلا "لنعيد وفاء الأحرار، وهذا دين في أعناق الأحرار.. لا نتحدث بكلمات لأسرانا، فالمؤتمرات والخطب واللقاءات والخطب والفعاليات مهمة ويجب ان تستمر وهي رسالة تثبيت لهؤلاء الأبطال، ولكن تحرير الأسرى يجب أن يتخطى الكلمة إلى الطلقة". مشددا على أن "خطف الجنود واستبدالهم بالأسرى إحدى أجندة المقاومة".

وكانت حماس توصلت إلى صفقة مع إسرائيل لإطلاق سراح مئات الأسرى ومبادلتهم بالجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الذي خطف وحجز لمدة خمس سنوات بغزة.

من جهة أخرى، أعلن هنية أن" المرحلة المقبلة ستكون لتطبيق وتنفيذ ما جرى الاتفاق عليه في القاهرة والدوحة، لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة".

 

×