وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية

السعودية تعلن عن وفاة حالتين من 11 أصيبوا بفيروس كورونا في جدة

أعلنت مديرية الشؤون الصحية بمحافظة جدة غرب السعودية، اليوم الأربعاء، وفاة إثنين من 11 شخصاً أصيبوا بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

وقال المديرية الصحية في جدة في بيان، إن "عدد الحالات المؤكدة التي سبق الإعلان عنها في المحافظة بلغ حتى الآن 11 حالة توفي منهم إثنان، فيما تماثل للشفاء 6 أشخاص، بينما لا تزال 3 حالات تتلقى الرعاية الطبية".

وأشار البيان إلى أن "وضع فيروس كورونا في المحافظة مستقر، والوضع مطمئن".

وقال إن "أعمال الاستقصاء الوبائي، واتخاذ كافة التدابير الإحترازية للتعامل مع الفيروس، تتواصل اليوم حيث تم تخفيف الضغط على مستشفى الملك فهد العام بإحالة حالات الهلال الأحمر للمستشفيات الأخرى مما أتاح الفرصة لإتخاذ اجراءات التطهير التدريجي لقسم الطوارئ التي تستمر لمدة 24 ساعة فقط".

وكان مصدر طبي سعودي، أعلن أمس ان المسؤولين عن مستشفى الملك فهد بجدة، أغلقوا قسم الطواريء فيه، بعد إصابة 11 ممارساً صحياً بـفيروس "كورونا".

وقال المصدر إن 11 ممارساً صحياً أصيبوا بفيروس "كورونا"، منهم 6 بمستشفى الملك فهد و2 بمستشفى الملك عبد العزيز، بالإضافة إلى 3 أطباء، أحدهم منوم بالمستشفى التخصصي، والثاني بالمستشفى الجامعي، والثالث بمستشفى الحرس الوطني.

واضاف أن إدارة المستشفى أعلنت "الاستنفار بعد عزل المصابين ومنحهم مضادات حيوية".