×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
رئيس الحكومة الأردنية عبدالله النسور

النسور: مَن يفرّق بين الأردنيين والفلسطينيين 'كافر'

دعا رئيس الحكومة الأردنية عبدالله النسور، اليوم السبت، الأردنيين والأردنيين من أصول فلسطينية إلى الحذر من الفتن، واعتبر أن مَن يفرّق بين أبناء الشعب الواحد "كافر" و"يخدم الصهيونية العالمية".

وقال النسور خلال لقائه وجهاء وأعيان وأهالي مخيم الحسين للاجئين الفلسطينيين في نادي "شباب الحسين" بوسط مدينة عمّان، "إنتبهوا من الفتن العاصفة التي تهدم البنيان وتحدث الحرائق وتيتّم الأطفال".

وأوضح أن "الذي يفرّق بين الأردنيين إنما هو يخدم الصهيونية العالمية".

ووجّه النسور كلامه للحضور من الأردنيين من أصول فلسطينية قائلاً إن "مصلحتنا بالوحدة والتلاحم والمواطنة الصالحة، نريد حمايتنا من الفتنة".

واعتبر مَن يعمل على تفريق بين الشعبين الأردني والفلسطيني "كافر".

وقال إن "الفتنة سرطان كامل يوقظها صاحب المصلحة وأنتم تعرفون من هو صاحب المصلحة".

وأضاف النسور "الأردنيون (شعب) واحد مهما كان أصلنا وفصلنا وسنظل واحداً، أما الطريق الآخر فهو طريق البؤس والشقاء"، داعياً الأردنيين إلى"الحفاظ على السلم الإجتماعي والأمن والإستقرار".

يذكر أن مخيم الحسين هو أحد مخيمات اللاجئين الفلسطينيين العشرة الموجودة داخل الأردن في وسط مدينة عمّان، بُني عام 1952 ويقطنه قرابة 130 ألف لاجئ فلسطيني مسؤولة عنهم وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

 

×