×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
الشيخ ياسر برهامي

مصر/ نائب رئيس الدعوة السلفية يتهم الإخوان بالمراهنة على انقسام الجيش

رد الشيخ ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية وأحد وجوه التيار السلفي المؤيد لعزل الرئيس المصري محمد مرسي، بغضب على سؤال لأحد أنصار جماعة الإخوان المسلمين حول شرعية التمسك بحكم مرسي، فاتهم الجماعة بالمراهنة على انقسام الجيش أو الحصول على الدعم الغربي.

ونشر برهامي على موقع "أنا السلفي" الذي يديره نصر سؤال تلقاه جاء فيه: "أنت تنكر على الإخوان التمسك بالشرعية، وحق الرئيس مرسي في الرجوع إلى منصبه وترى هذا صراعًا على الملك والرئاسة، ولا تذكر فقط إلا موقف عثمان والحسن من الصحابة.. فأين أنت مِن القتال الذي وقع بيْن الصحابة..  فلماذا تصر أنت ومَن معك من الشيوخ والسلفيين على ذم الإخوان ومهاجمتهم واتهامهم بالحرص على الرئاسة والملك والإنكار عليهم؟!"

ورد برهامي بالقول إن معاوية "قبل التحكيم من أجل منع إراقة الدماء رغم أنه يعلم أنه المحق!.. وأما الحسين فقد عرض على قاتليه لما خذله أهل العراق أن يتركوه يذهب إلى يزيد ويضع يده في يده؛ فأبوا! فسألهم أن يدعوه يذهب إلى الثغور يجاهد حتى يُقتل في سبيل الله -تعالى-؛ فأبوا! فسألهم أن يدعوه يذهب إلى مكة يتعبد؛ فأبوا! فعلم أنه مقتول على أي حال؛ فأبى أن يُقتل إلا عزيزًا."

وتساءل برهامي: "هل الحال في الواقع الأليم الذي تريدون دفع البلاد معكم إلى المزيد منه هو هذا الحال؟! أما التهم المزعومة من مهاجمتنا للإخوان؛ فنحن إنما ندفع عن أنفسنا، وعن أبناء أمتنا كلها أنواع المضار بتوضيح الانحراف الفكري والعملي بتكفير الناس وتخوينهم."

وختم برهامي، الذي غالبا ما يدخل في جدالات فقهية مماثلة مع أنصار الإخوان منذ وقوفه إلى جانب خطوة عزل مرسي: "هل كان هناك استباحة لأرواح وأموال الانقلابيين - على اصطلاحكم-  بالاغتيالات والتفجيرات لآحاد الجنود والضباط رغم عدم إمكانية الظفر، بل لا تجرون على البلاد إلا الخراب والدمار إذا استمر الأمر كما تريدون. وهل تعولون إلا على تدخل الغرب لنصرتكم كما طلبتم مرات ومرات... ؟! وهل عندكم أمل إلا في انقسام الجيش وانهياره! وأنى لكم بحكم البلاد بعد ذلك وقد تمزقت وانقسمت؟! أدعو الله أن تفيقوا من هذه الغيبوبة!"