×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
موقع وزارة الداخلية

البحرين تدعو مواطنيها الذين يقاتلون في الخارج للعودة خلال أسبوعين وتهدد بسحب الجنسية

دعت وزارة الداخلية البحرينية اليوم الخميس مواطنها الذي يقاتلون في نزاعات خارج البلاد للعودة خلال مدّة لا تتجاوز الأسبوعين، محذرة من إجراءات قد تصل إلى حدّ سحب الجنسية منهم.

وذكرت وكالة الأنباء البحرينية (بنا) أن وزارة الداخلية أصدرت بياناً دعت فيه "المواطنين ممن خدعوا وتورطوا بالإنضمام أو الشروع في الإنضمام" إلى مجموعات تقاتل في الخارج "وبخاصة المتواجدين حالياً في مناطق النزاع بضرورة العودة إلى رشدهم والمبادرة بالرجوع إلى أرض الوطن خلال مدة لا تجاوز أسبوعين".

وأوضحت الوزارة أنها ستعمل بالتعاون مع الجهات المعنية ذات الإختصاص على إعداد " برامج خاصة للمناصحة من بينها الإحاطة بالأفكار والآراء الدينية الصحيحة والتوعية بمصلحة المملكة والأطر التي تحكم علاقات الدول بعضها ببعض وفقاً للنظام الدولي" وتأهيل العائدين من تلك المناطق لتفادي أية تأثيرات سلبية قد تؤثر عند عودتهم على الإندماج في المجتمع على نحو صحيح.

وحذرت الوزارة من الإستمرار في تلك الأعمال بعد انتهاء المهلة المحددة ، والتي تشكل تعريضاً لمصالح المملكة والمواطنين للخطر فسوف تتخذ قبلهم كافة الإجراءات القانونية فضلا عن "إتخاذ كافة الإجراءات التي قد تصل لإسقاط الجنسية عنهم لتسببهم في الإضرار بأمن الدولة بالتحريض على إرتكاب جريمة لغرض إرهابي" .

كما أكدت الوزارة على وجوب الإلتزام وتجنب إرتكاب تلك الجرائم بأي صورة كانت ، وفي حالة الإصرار على الإستمرار في إرتكاب تلك الجرائم وعدم الإستجابة إلى برامج المناصحة فسوف يتم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية سواء الجنائية أو الإدارية التي من شأنها منع التوجه إلى المناطق المذكورة بقصد المشاركة في الاعمال القتالية إلا لمن لديه أسباب مشروعة وللضرورة القصوى.

 

×