أمين عام حركة النهضة الإسلامية التونسية حمادي الجبالي

أمين عام حركة النهضة الإسلامية التونسية يستقيل من منصبه

أكد مسؤول في حركة النهضة الاسلامية التونسية اليوم الاثنين استقالة الأمين العام للحركة حمادي الجبالي.

وأقر زياد العذاري الناطق الرسمي بإسم الحركة في تصريح تقديم الجبالي إستقالته من الأمانة العامة لحركة النهضة،ولكنه أشار إلى أن الهيئات التنظيمية للحركة لم تحسم بعد موقفها بقبول أو رفض هذه الإستقالة.

ولم يستبعد العذاري إمكانية توجه الجبالي الذي ترأس أول حكومة تونسية بعد إنتخابات 23 أكتوبر/تشرين الأول 2011،نحو تأسيس حزب جديد ،و قال" من الممكن أن تكون لحمادي الجبالي مشاريع أخرى"،ولكنه إستبعد حدوث "موجة إستقالات من حركة النهضة".

ولفت مراقبون إلى أن هذه الإستقالة تأتي بعد إستقالة عدد من كوادر حركة النهضة الإسلامية منهم منار إسكندراني،ورياض الشعيبي اللذان أعلنا في وقت سابق عزمهما تأسيس أحزاب جديدة،ما يعني أن التماسك التنظيمي الذي كانت حركة النهضة الإسلامية تتباهي به بدأ يتفكك.

 

×