صورة من الاشتباكات في جامعة الزقازيق

اشتباكات في جامعة 'الزقازيق' المصرية بين طلاب الإخوان والأمن توقِع مصابين

أصيب عدد كبير في اشتباكات وقعت، اليوم الأحد، في جامعة "الزقازيق" المصرية بين طلاب ينتمون لتنظيم الإخوان المسلمين من جهة، وآخرين وعناصر الأمن الإداري من جهة أخرى.

وقال مصدر أمني محلي، إن "اشتباكات عنيفة وقعت في جامعة الزقازيق (بمحافظة الشرقية شمال شرق القاهرة) بين طلاب منتمين لتنظيم الإخوان المسلمين من ناحية وبين زملائهم المعارضين للإخوان وعناصر الأمن الإداري من جهة أخرى، أسفرت عن إصابة 12 من بينهم 7 من عناصر الأمن الإداري".

وأضاف أن قوات الأمن اعتقلت عدداً من الطلاب، وأحالتهم على القضاء المختص لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وبدأت الاشتباكات بمسيرة نظمها طلاب الإخوان طافت أنحاء الجامعة، وردَّدوا هتافات معادية لقادة الجيش والشرطة ولمؤيدي عزل الرئيس السابق محمد مرسي، ما أثار حفيظة زملائهم غير المنتمين للإخوان فوقعت ملاسنات بين الجانبين تطورت إلى اشتباكات.

وتشهد الجامعات المصرية منذ بدء العام الدراسي أواخر العام الماضي أعمال عنف واشتباكات بشكل يومي بين الطلاب المناصرين للرئيس المعزول من جهة وبين معارضيه وعناصر الأمن الإداري من جهة أخرى.

 

×