عناصر تابعين لحركة حماس يقومون بتدريبات

حركة حماس تطالب السلطة الفلسطينية بوقف التنسيق الأمني مع اسرائيل

طالبت حركة حماس صباح اليوم السبت السلطة الفلسطينية بوقف التنسيق الأمني مع اسرائيل، بعد مقتل ثلاثة ناشطين في مخيم جنين بالضفة الغربية.

وقالت حركة حماس في بيان تلقت يونايتد برس انترناشونال نسخة منه، "نطالب السلطة الفلسطينية وأجهزتها الامنية بوقف مهزلة التنسيق الأمني مع الجانب الاسرائيلي للأبد والافراج عن المعتقلين السياسيين".

وأشارت حماس، إلى أن عضو كتائب القسام، حمزة أبو الهيجا، أحد قتلى الاشتباك بمخيم جنين كان قد "تعرّض للاعتقال والاستدعاء عدة مرات من قبل أجهزة أمن السلطة بجنين، وحاولت اعتقاله أكثر من مرة خلال فترة مطاردته".

ودعت فصائل المقاومة "لتوحيد الجهود للرد على الجرائم الاسرائيلية والهبة لتشييع جثمان المقاومين الثلاثة الذين قتلهم الجيش الإسرائيلي فجر اليوم".

وكان ثلاثة ناشطين فلسطينيين هم: حمزة أبو الهيجا، القائد الميداني في كتائب القسام الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، والشاب يزن محمد جبارين (23 عاما)، من كتائب الأقصى، ومحمود هاشم أبو زينة (17 عاما)، من سرايا القدس، قتلوا في اشتباكات مع قوات إسرائيلية حاصرت منزل تحصن فيه الأول بمخيم جنين.

 

×