السفير السوري في الامم المتحدة بشار الجعفري

دمشق تعتبر اغلاق سفارتها في واشنطن "تعسفيا" و"بدعة قانونية"

اعتبرت دمشق اليوم الاربعاء ان قرار واشنطن اغلاق بعثاتها الدبلوماسية هو "اجراء تعسفي" و"بدعة سياسية وقانونية"، بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية السورية.

وذكر البيان ان الولايات المتحدة "قامت بانتهاك واضح لاتفاقيتي فيينا للعلاقات الدبلوماسية والعلاقات القنصلية وذلك باللجوء الى اجراء تعسفي"، معتبرة انها "خرجت ببدعة سياسية وقانونية حين نسفت المبدأ القانوني الاساسي للعمل القنصلي وهو اقحام القنصليات الفخرية بالشأن السياسي واخراجها عن الغايات والاهداف لعملها الموقوف على خدمة الرعايا والحفاظ على مصالحهم".

من جانبها اعلنت روسيا ان الولايات المتحدة تخلت عن الدور "الراعي" لمفاوضات السلام في سوريا عبر اغلاقها للسفارة السورية.

وقالت وزارة الخارجية في بيان لها ان "شركاءنا الاميركيين يحرمون انفسهم عمليا من دور الراعي لعملية التسوية السياسية في سوريا، وهم اصبحوا طوعا او اكراها لعبة في يد المعارضة السورية الراديكالية والتي تضم في صفوفها ارهابيين يرتبطون بتنظيم القاعدة".

 

×