رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي

رئيس الوزراء الياباني يلوحّ بعقوبات إضافية على روسيا على خلفية أزمة القرم

أعلن رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، اليوم الأربعاء، أن طوكيو قد تفرض عقوبات إضافية على روسيا على خلفية إعلان الأخيرة ضمها شبه جزيرة القرم الأوكرانية إليها.

ونقلت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية عن آبي، قوله اليوم أمام برلمان البلاد "سنعاين اتخاذ خطوات إضافية ضد روسيا".

ووجّه آبي انتقادات إلى روسيا لـ"انتهاكها وحدة أوكرانيا، وسيادتها ووحدة أراضيها".

ولم يذكر آبي الخطوات التي قد تتخذها اليابان كعقوبات إضافية، غير أن مسؤولين افترضوا أنها ستشمل قيوداً على السفر وتجميداً للممتلكات.

وتوقع آبي، أن ينضم إلى دول مجموعة السبع في لقائها الأسبوع القادم في هولندا لبحث الأزمة الأوكرانية، على هامش قمة الأمن النووي.

وأكّد انه "سيتعامل مع القضية بشكل مناسب، بالتعاون مع دول مجموعة السبع وبلدان أخرى"، مشدداً على أن اليابان لا تقبل أبداً أية محاولة لتغيير الوضع القائم بالقوة"، في إشارة منه إلى توقيع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، على معاهدة ضمّ شبه جزيرة القرم ومدينة وسيفاستوبول إلى روسيا.

غير أن آبي أكّد في الوقت عينه، مواصلة دعوة روسيا إلى "معالجة الوضع بطريقة سلمية".

ومن جهته، قال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني، يوشيهيدا سوغا، بمؤتمر صحافي، "إننا لن نقبل مطلقاً ضم القرم إلى روسيا".

وكانت اليابان أعلنت أمس الثلاثاء، اتخاذ سلسلة إجراءات عقابية ضد روسيا على خلفية الأزمة المرتبطة بجمهورية القرم، تشمل وقف محادثات تسهيل شروط إصدار تأشيرات الدخول بين البلدين.

 

×