مسعفون اسرائيليون ينقلون جنديا جريحا اصيب في انفجار عبوة ناسفة داخل سيارة اسعاف في قرية مسعدة بالجولان

اسرائيل تشن غارات في سوريا بعد الانفجار في الجولان

شنت القوات الاسرائيلية غارات جوية على مواقع عسكرية سورية ليل الثلاثاء الاربعاء بعد ساعات على انفجار في الجولان المحتل ادى الى اصابة اربعة من جنودها، على ما اعلن الجيش في بيان.

وجاء في البيان ان "القوات العسكرية الاسرائيلية استهدفت عدة مواقع عسكرية سورية استخدمت لشن الهجوم على جنودها امس" الثلاثاء، مشيرا الى ان الغارات طاولت منشأة تدريب للجيش السوري ومقرات عسكرية وبطاريات مدفعية.

واكدت متحدثة باسم الجيش ان الطيران الاسرائيلي شن غارات على الجانب السوري من  الجولان.

وافادت مصادر عسكرية ان الغارات الجوية جرت قرابة الساعة 3:00 من الصباح (1:00 ت غ).

وكان  رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو توعد الثلاثاء برد اسرائيلي "قوي" بعد انفجار عبوة ناسفة في الجزء الذي تحتله اسرائيل من هضبة الجولان مما ادى الى اصابة اربعة جنود اسرائيليين احدهم اصابته خطيرة.

وقالت المتحدثة ان الجيش السوري لم يرد في الوقت الحاضر.

وتشهد مرتفعات الجولان توترا منذ بدء النزاع في سوريا في 2011، الا ان الحوادث فيها بقيت طفيفة واقتصرت على اطلاق نار بالاسلحة الخفيفة او الهاون على اهداف للجيش الاسرائيلي الذي رد عليها في غالب الاحيان.

وتعد اسرائيل وسوريا في حالة حرب رسميا.

وتحتل اسرائيل منذ 1967 حوالى 1200 كلم مربع من هضبة الجولان التي ضمتها في قرار لم تعترف به الاسرة الدولية.