×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

"داعش" تتهم "النصرة" بقتل أميرها شمال سوريا

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامة في العراق والشام (داعش)"، اليوم الثلاثاء، أن "جبهة النصرة لأهل الشام" قتلت أميره في ‏مدينة الأتارب التابعة لمحافظة حلب شمال سوريا، وهو تونسي الجنسية.

وقالت "داعش" في بيان مصوّر نشر في مدونة "المنبر الإعلامي الجهادي" التابعة لـ"تنظيم القاعدة"، إن "صحوات جبهة الخواني (في إشارة لجبهة النصرة لأهل الشام) قامت بقتل أمير الدولة الإسلامية في مدينة الأتارب (التابعة لمحافظة حلب شمال سوريا)، أبو صابر التونسي، بعد أسره أكثر من شهر، وذلك لأنه رفض قتال الدول الإسلامية" في إشارة لـ( داعش) .

وكانت "جبهة النصرة لأهل الشام" أعلنت مساء أمس الإثنين، أن تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)" أقدم على قتل أحد عناصرها الذي قالت إنه من المخططين لإقتحام مبنى وزارة الداخلية السورية العام 2013.

وأشار التنظيم على صفحته في شبكة التواصل الإجتماعي (تويتر)، إلى أن "أبو حذيفة المشهداني، وهو من مجاهدي جبهة النصرة (لأهل الشام) وأحد المخططين لإقتحام مبنى وزارة الداخلية (السورية) قتل غدراً على أيدي دولة (أبو بكر) البغدادي"، في إشارة إلى زعيم (داعش).

وقتل 5 أشخاص وأصيب 21 آخرون بجروح، بانفجار سيارة مفخّخة كان يقودها أحد أعضاء التيار السلفي الجهادي في الأردن، عند البوابة الرئيسية لوزارة الداخلية السورية في منطقة المرجة بدمشق في 30 إبريل 2013.

 

×