مقاتلين تابعين للمعارضة السورية المسلحة

سقوط صواريخ على تلال عرسال وعلى اللبوة في وادي البقاع شرق لبنان

سقطت، بعد ظهر اليوم الاثنين، عدة صواريخ على تلال بلدة عرسال، و3 صواريخ على بلدة اللبوة في وداي البقاع شرق لبنان القربية من الحدود السورية.

وتحدّثت وسائل إعلام محلية عن سقوط عدد من الجرحى جرّاء سقوط الصواريخ في بلدة اللبوة.

ويأتي إطلاق الصواريخ على اللبوة اليوم، بعد تفجير إنتحاري بسيّارة مفخّخة، نُفّذ الليلة الماضية في بلدة النبي عثمان القريبة، أسفرت عن سقوط قتيلين وعدّة جرحى، قال الجيش اللبناني إن كميّة المتفجّرات التي كانت داخلها تبلغ 100 كلغ، فيما أعلنت جبهة النصرة، مسؤوليتها عن التفجير.

وفجّر الجيش اللبناني، في وقت سابق اليوم، سيارة مفخّخة على طريق فرعية بين بلدتي رأس بعلبك والفاكهة في البقاع شرق البلاد قرب الحدود مع سوريا، كانت تحتوي على 170 كلغ من المتفجرات.

وقال بيان للجيش، بعد ظهر اليوم، إن كمية المفتجرات كانت موزّعة داخل السيارة.

وكانت السيارة متوقفة على طريق ترابية عندما اشتبه بها الجيش فأطلق عليها قذيفة من نوع (ار بي جي) وفجّرها بعد فرار مَن كان بداخلها.

 

×