العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني

العاهل الاردني زار عائلة القاضي الاردني الذي قتل برصاص الجيش الاسرائيلي

زار العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني مساء امس الاحد عائلة القاضي الاردني رائد زعيتر الذي قتل برصاص الجيش الاسرائيلي الاثنين الماضي من "اجل تقديم العزاء"، حسبما افاد بيان صادر عن الديوان الملكي الاردني.

وأظهرت صورة نشرتها صحيفة "الرأي" الحكومية الملك عبد الله وهو يعانق والد رائد زعيتر كتب عليها "الملك عبد الله الثاني يواسي والد الشهيد رائد زعيتر لدى تقديم جلالته العزاء في الشهيد الذي قضى برصاص جنود الاحتلال الاسرائيلي الاثنين الماضي". 

وقتل القاضي في محكمة صلح عمان رائد زعيتر (38 عاما) وهو أب لطفلين ويتحدر من مدينة نابلس شمال الضفة الغربية الاثنين الماضي برصاص الجيش الاسرائيلي على معبر اللنبي الذي يصل بين الضفة الغربية المحتلة والاردن. 

واعربت اسرائيل الثلاثاء عن اسفها لمقتل زعيتر، فيما حملت الحكومة الاردنية نظيرتها الاسرائيلية "المسؤولية الكاملة" عن هذا الامر واصفة ما جرى بانه "جريمة بشعة". 

وكان مجلس النواب الاردني أمهل الحكومة الاردنية حتى الثلاثاء المقبل للرد على مطلبه بطرد السفير الاسرائيلي من عمان وسحب السفير الاردني في تل ابيب ردا على مقتل القاضي زعيتر. 

كما طالب المجلس بالافراج عن الجندي الاردني احمد الدقامسة المسجون منذ 13 آذار/مارس 1997 بعد ان اطلق النار من سلاح رشاش على طالبات اسرائيليات كن في رحلة عند الحدود الاردنية الاسرائيلية فقتل منهن سبعا وجرح خمسا واحدى المدرسات.

 ووقعت العملية بعد ثلاث سنوات تقريبا من توقيع الاردن على معاهدة سلام مع اسرائيل. 

وطالب حزب جبهة العمل الاسلامي، الذراع السياسية للاخوان المسلمين وابرز احزاب المعارضة في الاردن واحزاب ونقابات بألغاء معاهدة السلام بين البلدين التي وقعت عام 1994. 

وشهد محيط السفارة الاسرائيلية في منطقة الرابية غرب عمان خلال الايام الماضية مظاهرات شاركت فيها الحركة الاسلامية واحزاب يسارية وقومية تنديدا بمقتل القاضي الاردني وللمطالبة بطرد السفير الاسرائيلي من عمان.

 

×