اطفال في مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الاردن

وفاة طفلين سوريين أثر حريق شب في بيتهم المتنقل في الزعتري شمال الاردن

توفي طفلان سوريان في ساعة متأخرة من مساء السبت جراء حريق شديد شب في بيتهم المتنقل في بلدة الزعتري الواقعة في محافظة المفرق شمال المملكة على مقربة من الحدود السورية، على ما افاد مصدر في الدفاع المدني الاحد. 

ونقلت وكالة الانباء الاردنية الرسمية عن العقيد نايف النوايسة مدير الدفاع المدني في محافظة المفرق قوله ان "طفلين سوريين لقيا حتفهما في ساعة متأخرة من مساء امس السبت، جراء حريق اندلع في أحد كرفانات اللاجئين السوريين في بلدة الزعتري بالمفرق".

 واوضح ان "الحريق نجم عنه احتراق الطفلين لدرجة التفحم" مشيرا إلى أن "أسبابه قيد التحقيق لدى الأجهزة الأمنية". من جانبه، قال مدير مستشفى المفرق الحكومي الطبيب اسمير المشاقبة ان "الطفلين المتوفيين اصيبا بحروق من الدرجة الرابعة"، مشيرا الى "تحويل جثتيهما إلى الطب الشرعي".

 وبحسب المواقع الالكترونية الاخبارية الاردنية فأن الحادث الذي كان سببه أنقلاب مدفأة أدى الى اصابة والد الطفلين (3 و5 اعوام) بحروق حرجة. 

ويشهد الاردن منذ ايام موجة برد قارس تسببت بتساقط امطار غزيرة وثلوج في بعض المناطق جنوب المملكة. 

وغالبا ما تقع حوادث مشابهة لدى اللاجئين الذين يستعملون اسطوانات الغاز المنزلي للطبخ والتدفئة في داخل خيامهم او بيوتهم المتنقلة. 

ويعود آخر حادث الى 17 من كانون الاول/ديسمبر الماضي عندما توفي لاجئ سوري وطفلاه نتيجة انفجار اسطوانة الغاز داخل بيتهم المتنقل بمخيم الزعتري للاجئين السوريين شمال الاردن.

 ويستضيف الاردن الذي يملك حدودا تمتد لاكثر من 370 كيلومترا مع سوريا، اكثر من نصف مليون لاجئ سوري منهم نحو 120 الفا في مخيم الزعتري شمال المملكة قرب الحدود مع سوريا.

 

×