×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
يوسف رزقة المستشار السياسي لرئيس الحكومة المقالة

مسؤول في حكومة حماس يعلن عن اتصالات لتصحيح العلاقة مع مصر

أعلن مسؤول في الحكومة الفلسطينية المقالة، اليوم الأحد، إن حركة حماس، بدأت إجراء اتصالات دبلوماسية لتصحيح العلاقة مع مصر.

ونقلت وكالة (صفا) المحلية، عن يوسف رزقة، المستشار السياسي لرئيس الحكومة المقالة، قوله خلال ندوة سياسية بغزة، إن حركة حماس "بدأت بإجراء اتصالات دبلوماسية عبر عدة قنوات لتصحيح العلاقة مع مصر بعد قرار حظر الحركة".

واتهم عدة جهات خارجية، لم يسمها بأنها "تحاول إغلاق الباب بين حماس ومصر أبرزها الكيان الإسرائيلي"، ونفى أن تكون حماس تفكر بسحب الرعاية المصرية لملف المصالحة.

ودعا رزقة، القمة العربية التي ستعقد قريبًا الى "اتخاذ دور إيجابي نحو القضية الفلسطينية وإخراج الفلسطينيين من صراعات الربيع العربي".

وطلب "بالتزام الدبلوماسية الحذرة الصابرة وفتح القنوات المختلفة مع مصر لترميم العلاقات"، مشددًا على "عدم وجود علاقة تنظيمية بين الإخوان المسلمين والحركة".

واعتبر أن قرار حظر نشاطات حماس في مصر يستند إلى "أدلة مفبركة ويفتقر إلى الإسناد القانوني ولم تحظ حماس بفرصة للدفاع عن نفسها".

وقال إن "الاتصالات المصرية مع كافة الفصائل الفلسطينية كانت تتم عبر الجهات الأمنية ما عدا حركة فتح، والتي كانت تحظى بعلاقة مزدوجة بين التيار الأمني والعلاقات الدبلوماسية".

وأشار أن العلاقات المصرية مع حماس لم تشهد تغيرات جوهرية في عهد (الرئيس المصري المعزول محمد) مرسي إلا بعض التسهيلات النسبية التي جاءت بعد العديد من الضغوطات وكانت تواجه بتضخيم إعلاني غير معقول".

وفي سياق آخر، نفى وجود أي ضغوط قطرية على حماس لسحب مكتبها السياسي من الدوحة.