السفير بدر عبدالعاطي

مصر: سحب دول خليجية سفرائهم من الدوحة يعكس حالة الاستياء الشديد

قال السفير بدر عبدالعاطي، المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، معلقاً في مداخلة هاتفية على قناة "أون تي في"، اليوم الأربعاء، حول احتمالية سحب السفير المصري من قطر: إن "السفير المصري ليس موجوداً بالدوحة، بل موجود بالقاهرة منذ ثلاثة أسابيع في إجازة مفتوحة، والآن يتم تقييم ودراسة الموقف من كافة جوانبه في ضوء التطورات الأخيرة".

وأضاف حول سحب السعودية والبحرين والإمارات سفراءها من قطر "هذه الخطوة تعكس بطبيعة الحال الاستياء الشديد من جانب دول الجوار من سياسات معينة، والتدخل في الشؤون الداخلية للدول، وهذا يعطي مؤشراً أننا لم نتأخر على الإطلاق في التعامل مع دولة عربية حينما تجاوزت في حق مصر، وأن مصر بطبيعة الحال لا يمكن أن تتجاوز في حقوقها، وأنها تنسق في هذا الشأن مع أشقائها في دول الخليج".

وكانت الدول الثلاث قد أعلنت، اليوم الأربعاء، أنها ستسحب سفراءها من قطر، لأن الدوحة لم تلتزم باتفاق بين دول مجلس التعاون الخليجي يقضي بعدم عدم التدخل في الشؤون الداخلية لبعضها بعضاً.

وأصدرت الدول الثلاث بياناً مشتركاً أعلنت فيه هذه الخطوة التي يعتقد أنها لم يسبق لها مثيل في تاريخ مجلس التعاون الخليجي الذي يبلغ ثلاثة عقود.

ويضم المجلس في عضويته السعودية والبحرين والكويت وقطر والإمارات وعمان.