×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
حماس تستعرض عسكرياً على الحدود المصرية

الجبهة الشعبية تأمل أن يكون قرار حظر حماس مؤقتاً وتدعو الأخيرة لمراجعة سياساتها

دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الثلاثاء، حركة حماس، إلى مراجعة أية سياسات يفهم منها أنها تدخل في الشأن المصري، فيما أملت من القاهرة أن يكون قرارها بحظر أنشطة الحركة مؤقتاً.

وقالت الجبهة في بيان تلقت يونايتد برس انترناشونال نسخة منه، إنها تأمل أن يكون قرار حظر أنشطة حماس في مصر "مؤقتاً وأن تجري محاصرة ما يمكن أن ينُتج عنه من تداعيات تؤثر سلباً في العلاقات المصرية الفلسطينية، وأن تبذل كل الجهود لتصويب ذلك".

وأضافت أن المصلحة الوطنية والقومية "تتطلب إتاحة المجال لفصائل العمل الوطني الفلسطيني بالتواجد في مختلف البلدان العربية باعتبار القضية الفلسطينية قضية قومية للأمة العربية، ولحشد التأييد والدعم لنضال الشعب الفلسطيني وقواه ضد العدو الصهيوني الذي يتجاوز في أطماعه ومشروعه حدود فلسطين".

ودعت حماس إلى "المبادرة لمراجعة أية مواقف أو سياسات لها يُفهم منها أنها تدخل في الشأن الداخلي المصري".

كما دعت القيادة المصرية "الى اتخاذ الإجراءات التي من شأنها تخفيف نتائج الحصار على قطاع غزة، والعمل على فتح معبر رفح بانتظام لضمان حرية التنقل لأبناء القطاع".

وكانت محكمة الأمور المستعجلة بمحكمة عابدين في القاهرة، قضت بحظر نشاط حركة حماس وصنفتها كـ"منظمة إرهابية، كما قضى الحكم بالتحفظ على مقرات الحركة في مصر.

من جهتها، وصفت حماس القرار بأنه "سياسي بامتياز تم تخريجه عن طريق إحدى المحاكم المصرية ليكرس المزيد من العداء للمقاومة الفلسطينية لتحقيق أهداف سياسية".

وأعلنت حماس في بيان، إنه "لا يوجد أصلاً لحركة حماس أي مقار أو نشاطات في مصر"، معتبرة أن الحكم "يعد تخلياً للنظام المصري عن دور مصر في دعم القضية الفلسطينية وتاريخ العلاقة بين مصر وفلسطين ويشكل عداءً صريحاً للمقاومة ويخدم الاحتلال الصهيوني".

 

×