وزير الداخلية المصري محمد ابراهيم

وزير الداخلية المصري يعلن عن إقامة منطقة عازلة على منفذ طابا الحدودي لتأمين حركة السياحة

أعلن وزير الداخلية المصري اللواء محمد إبراهيم، اليوم الخميس، أنه سيتم إقامة منطقة عازلة على منفذ طابا الحدودي لتأمين السائحين أثناء عبورهم إلى الجانب الآخر.

وقال إبراهيم، خلال زيارة قام بها برفقة وزير السياحة، هشام زعزوع، إلى منفذ طابا الحدودي بجنوب سيناء، إن مديرية أمن جنوب سيناء هي من ستتولى المنطقة العازلة بهدف تأمين عبور السائحين من مصر إلى الجانب الآخر، مع وضع أجهزة حديثة بالمنفذ لضمان أعلى درجات الأمان في المنطقة.

وأضاف أن الأمن المصري يعمل على محورين رئيسيين أولهما تنفيذ ضربات استباقية ضد العناصر التكفيرية في سيناء، والثاني اتخاذ أعلى درجات تأمين المواطنين وحركة السياحة الوافدة.

ومن جهته أكد الوزير زعزوع، على أن الأمن المصري يبذل أقصى جهد لتأمين السائحين والحافلات التي تقلهم في سيناء ومختلف أنحاء البلاد، موضحاً أن الحافلة التي استهدفت في طابا يوم الأحد الفائت تم تأمينها لمسافة تزيد على 600 كيلومتراً غير أن الحادثة وقعت في آخر 100 متر.

وأضاف أنه لا توجد دولة في العالم تستطيع أن منع عملية انتحارية بنسبة مئة بالمئة.

وكان انفجار وقع، قبل عصر الأحد الفائت، قرب منفذ "طابا" الحدودي استهدف حافلة سياحية تقل سائحين من كوريا الجنوبية، أسفر عن مقتل 4 أشخاص بينهم سائق الحافلة المصري وإصابة 13 آخرين، وكشفت مصلحة الطب الشرعي أن العملية قام بها انتحاري كان يرتدي حزاماً ناسفاً.

 

×