رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي

رئيس الوزراء العراقي في الأنبار للإطلاع عن كثب على سير العمليات العسكرية الجارية فيها

وصل رئيس الوزراء العراقي، القائد العام للقوات المسلحة، نوري المالكي، الى مقر قيادة عمليات محافظة الأنبار المضطربه بغرب البلاد، اليوم السبت، للإطلاع عن كثب على الوضع الأمني وسير العمليات العسكرية الجارية فيها.

ويعقد المالكي خلال الزيارة التي يرافقه فيها عدد من المسؤولين بالحكومة الإتحادية إجتماعاً مع القادة الأمنيين والعسكريين، وأعضاء الحكومة المحلية لمحافظة الأنبار للتباحث معهم حول تطورات الأوضاع الأمنية والجهود المبذولة لإنهاء الأزمة.

يشار الى أن محافظة الأنبار تشهد منذ 21 كانون الأول/ديسمبر 2013العام الماضي، عملية عسكرية واسعة تقوم بها قوات عراقية مشتركة ومروحيات الجيش إلى جانب مسلحي قوات الصحوة الموالية للحكومة، لضرب قواعد تنظيم ما يعرف بـ"دولة العراق والشام الإسلامية" (داعش)، في صحراء المحافظة.

وقد امتدت العملية العسكرية لاحقاً لتشمل مدينتي الفلوجة والرمادي.

 

×