عمال الهلال الاحمر السوري يقدمون المساعدة الطبية والغذائية لسوريين تم اجلاؤهم من حمص

فرنسا ودول اخرى ستقدم مشروع قرار لمجلس الامن من اجل وصول المساعدات الانسانية في سوريا

اعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الاثنين ان مشروع قرار يطالب بتأمين وصول المساعدات الانسانية الى المدنيين في المدن السورية المحاصرة سيطرح على مجلس الامن الدولي.

ودعا فابيوس في حديث لاذاعة "ار تي ال" الى تسهيل الوصول لمدن سورية من اجل نقل "ادوية ومواد غذائية" معتبرا انه "لامر فاضح ان نكون نناقش هذا الامر منذ فترة طويلة وان يتواصل جوع الناس". واضاف "لذلك وبالتعاون مع دول اخرى سنطرح مشروع قرار في هذا الصدد".

واوضح مصدر في وزارة الخارجية الفرنسية ان الاردن ولوكسمبورغ واستراليا وراء مشروع القرار الذي انضمت اليه باريس.

وفي جنيف تستانف الاثنين المحادثات بين ممثلي النظام السوري والمعارضة بحضور وسيط الامم المتحدة الاخضر الابراهيمي بعد توقف استمر اسبوعا.

واضاف فابيوس ان "المحادثات ستستأنف اليوم ونطالب بتحرك اقوى في ما يتعلق بالشق الانساني وبفتح المدن لايصال الادوية" والمساعدات.

وفي حمص نظمت اول عملية اجلاء لمدنيين الاحد.

وقامت الامم المتحدة باجلاء مئات الاشخاص من احياء كانت في سيطرة مقاتلي المعارضة رغم اعمال العنف التي شابت هذه العملية الانسانية الاولى من نوعها منذ 20 شهرا. وفي اماكن اخرى، اوقعت اعمال العنف حوالى 300 قتيل في الساعات ال24 الماضية بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

 

×