رجال شرطة يمنيون عند حاجز تفتيش

اليمن: اطلاق قذيفة وانفجار سيارة مفخخة قرب السفارة الفرنسية في صنعاء ولا ضحايا

اطلقت قذيفة هاون ليل الاحد الاثنين في اتجاه مبنى السفارة الفرنسية في صنعاء من دون ان تصيبه فيما انفجرت سيارة مفخخة على بعد مئات الامتار منه في حي حدة الدبلوماسي، وفق مصدر في الشرطة اليمنية.

واوضح المصدر لفرانس برس ان القذيفة سقطت على حاجز اسمنت وضع، لدواع امنية، في شارع يؤدي الى السفارة الفرنسية، لافتا الى انه بعيد ذلك انفجرت عبوة ناسفة وضعت في سيارة متوقفة في الشارع الرئيسي في حدة.

وقال المصدر ان "الهجومين وقعا بعد منتصف الليل ولم يسفرا عن ضحايا".

واضاف ان "القذيفة سقطت على بعد حوالى ثلاثين مترا من السور الخارجي للسفارة الفرنسية" فيما كانت السيارة المفخخة "متوقفة بين القنصلية ومقر اقامة الرئيس السابق علي عبدالله صالح" في حدة.

وقبل دقائق من هذا الحادث، هز وسط العاصمة اليمنية انفجاران ناتجان من عبوتين وضعتا في حافلة صغيرة (ميكروباص) متوقفة على مسافة غير بعيدة من مجمع وزارة الدفاع ولم تسفرا ايضا عن ضحايا، وفق ما قال مصدر عسكري في المكان لفرانس برس.

وكانت السلطات اليمنية اعلنت في وقت سابق الاحد انها احبطت هجوما بسيارة مفخخة على مجمع حكومي يضم مكتب محافظ الضالع في جنوب البلاد.

وينشط تنظيم القاعدة في اليمن فيما يشهد شمال البلاد مواجهات عنيفة بين المتمردين الحوثيين الشيعة والاصوليين السنة.

وخلال الاشهر الاخيرة، تعرض الدبلوماسيون والاجانب في صنعاء لهجمات عدة كان اخرها في 18 كانون الثاني/يناير حين قتل دبلوماسي ايراني بالرصاص بايدي مجهولين في حي حدة.

وفي 15 كانون الاول/ديسمبر، اصيب قنصل اليابان جراء قيام مجهولين بطعنه ايضا في حدة الذي يضم مقار العديد من البعثات الدبلوماسية.

وفي 26 تشرين الثاني/نوفمبر، قتل بيلاروسي واصيب اخر في صنعاء في هجوم تعرضا له لدى خروجهما من احد الفنادق.

وفي السادس من تشرين الاول/اكتوبر، قتل حارس للسفارة الالمانية في صنعاء فيما كان يحاول مقاومة محاولة لخطفه.

 

×