×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
بتهمة ارتكاب جرائم التحريض على مصر

مصر/ المحاكمة الجنائية لـ 20 شخصاً بتهمة بث أخبار كاذبة عبر فضائية الجزيرة

أحال النائب العام المصري، اليوم الأربعاء، إلى المحاكمة 20 شخصاً بينهم أربعة أجانب بتهمة ارتكاب جرائم التحريض على مصر عبر مشاهد وأخبار "كاذبة" وبثها عبر قناة الجزيرة الفضائية،على اعتبار أن من شأنها الإضرار بالأمن .

وقرَّر النائب العام المصري المستشار هشام بركات إحالة 20 متهماً من بينهم 4 أجانب أحدهم أسترالي وبريطانيان وهولندية من مرسلي قناة الجزيرة الفضائية إلى محاكمة عاجلة أمام محكمة جنايات القاهرة، و"ذلك لارتكابهم جرائم التحريض على مصر من خلال القناة واصطناع مشاهد وأخبار كاذبة وبثها عبر القناة".

وتضمن أمر الإحالة، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، "إحالة 8 متهمين محبوسين بصفة احتياطية إلى المحاكمة مع ضبط وإحضار المتهمين الـ 12 الهاربين وتقديمهم محبوسين إلى محكمة الجنايات".

وأشارت الوكالة إلى "أن النيابة العامة كانت قد أصدرت إذناً بضبط المتهمين، على اعتبار أن جانباً منهم منضم إلى جماعة إرهابية علاوة على المراسلين الأجانب الذين أنشأوا شبكة إعلامية ضمت 20 شخصاً من المصريين والأجانب".

وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين المصريين ارتكاب "جرائم الانضمام إلى جماعة إرهابية مؤسسة على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل القوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي وتتخذ من الإرهاب وسيلة لتنفيذ أغراضها".

كما أسندت النيابة إلى المتهمين الأجانب تهم "الاشتراك مع المتهمين المصريين بطريق الاتفاق والمساعدة في إمداد أعضاء تلك الجماعة بالأموال والأجهزة والمعدات والمعلومات مع علمهم بأغراض تلك الجماعة وكذا حيازة مطبوعات وتسجيلات تتضمن ترويجاً لأغراضها لإطلاع الغير عليها مع علمهم بوسائل تلك الجماعة الإرهابية".

ونسبت النيابة العامة كذلك للمتهمين الأجانب تُهم "إذاعة بيانات وأخبار وشائعات كاذبة وصور غير حقيقية وعرضها على أنظار الجمهور في الداخل والخارج حول الأوضاع الداخلية للبلاد بغرض الإيحاء للرأي العام الخارجي أن البلاد تشهد حرباً أهلية بغية إضعاف هيبة الدولة واعتبارها والإضرار بالمصلحة القومية للبلاد وتكدير الأمن العام وإلقاء الرعب بين الناس وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة وحيازة أجهزة اتصالات وتصوير وبث وأجهزة نقل صوت وصورة بغير تصريح من الجهة المختصة".

وكانت قوات الأمن المصرية داهمت أحد الفنادق بحي "الزمالك" الراقي، أواخر كانون الأول/ديسمبر الفائت، وألقت القبض على 6 أشخاص بحوزتهم كاميرات تصوير ومواد فيلمية وحواسب آلية ووحدة بث تليفزيوني تستخدم في بث مواد فيلمية عبر قناة "الجزيرة" الفضائية.

ولاحقاً تمكنت أجهزة الأمن من ضبط شخصين آخرين من بين المتهمين في القضية البالغ عددهم 20 شخصاً.

 

×