×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
نائب رئيس الوزراء المصري

إستقالة نائب رئيس الوزراء المصري زياد بهاء الدين من منصبه

قدَّم نائب رئيس الوزراء المصري للتنمية الاقتصادية، وزير التعاون الدولي، زياد بهاء الدين، مساء اليوم الاثنين، استقالته رسمياً من الحكومة.

وقال بهاء الدين، في كتاب الاستقالة التي قدَّمها إلى رئيس مجلس الوزراء حازم الببلاوي، إنه "بإقرار الدستور بأغلبية حاسمة تؤسس لشرعية جديدة، ومع التقدّم في تنفيذ برنامج الحكومة للتنمية الاقتصادية والعدالة الاجتماعية المعلن عنه في 12 سبتمبر 2013، فإن مرحلة أساسية من خارطة الطريق تكون قد انتهت، وهي مرحلة كان ينبغي فيها الحفاظ على وحدة الصف وتجاوز كل خلاف حتى يخرج الوطن من حالة الانهيار الدستوري والاقتصادي التي خلفتها سياسات الحكم السابق".

وأضاف "إننا وإذ نبدأ بذلك مرحلة جديدة، يستعد فيها البلد لاستحقاقات انتخابية متتالية ولاستكمال خارطة الطريق، فأرجو أن تتكرموا بقبول استقالتي من منصب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير التعاون الدولي في أعقاب عودتكم من مؤتمر دافوس وانتهاء الاحتفال بثورة الخامس والعشرين من كانون الثاني/يناير وتحديد ملامح خارطة الطريق، حيث أنني أرى أن دوري خلال المرحلة المقبلة سيكون أكثر اتساقاً وفاعلية من صفوف العمل السياسي والحزبي والقانوني".

وتولى بهاء الدين مهام منصبه في حكومة الخبير الاقتصادي البارز الدكتور حازم الببلاوي في 16 يوليو 2013 عقب عزل الرئيس السابق محمد مرسي مساء الثالث من الشهر ذاته وإقالة حكومة الدكتور هشام قنديل.

وتأتي استقالة بهاد الدين بعد ساعات على تفويض المجلس الأعلى للقوات المسلّحة المصرية، المشير عبد الفتاح السيسي، الترشّح الى الانتخابات الرئاسية المقبلة.

 

×