سودانيون من الجنوب لجأوا الى كنيسة في ملكال هربا من القتال

هدوء في جنوب السودان بعد دخول وقف النار حيز التنفيذ

اعلن المتحدث باسم القوات الحكومية فيليب اغير ان الوضع "هادىء" السبت في جنوب السودان غداة دخول وقف اطلاق النار بين الجيش والمتمردين حيز التنفيذ.

وقال اغير "لا معلومات عن معارك، الوضع هادىء".

ودخل وقف اطلاق النار الذي وقع في اديس ابابا حيز التنفيذ الجمعة في الساعة 17,30 ت غ. وكانت الامم المتحدة تحدثت عن "معارك متقطعة" مساء الجمعة.

من جانبه، قال لول رواي كوانغ متحدثا باسم المتمردين ان الجيش الحكومي مدعوما بجنود اوغنديين وعناصر فصيل متمرد في دارفور (حركة العدل والمساواة) اتوا من السودان المجاور هاجم قبيل اعلان وقف النار مواقع المتمردين في ولاية الوحدة النفطية (شمال) وفي ولاية جونقلي (شمال شرق).

لكن اغير اوضح ان المتمردين هم الذين هاجموا مواقع للقوات الحكومية في جونقلي وقد تم صدهم وانتهت المعارك قبل وقف النار.

ويشهد جنوب السودان منذ منتصف كانون الاول/ديسمبر معارك بين القوات المناصرة للرئيس سلفا كير ومتمردين بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار. واسفر النزاع عن الاف القتلى واجبر نحو 700 الف شخص على النزوح.

ولجأ نحو 76 الف مدني الى قواعد للامم المتحدة في هذا البلد.