وزير الخارجية اللبنانية عدنان منصور

لبنان سيثير قضية الإرهاب في مؤتمر 'جنيف 2' حول سوريا

أعرب وزير الخارجية اللبنانية عدنان منصور، قبيل مغادرته اليوم الثلاثاء الى جنيف، عن أمله في نجاح مؤتمر "جنيف 2" حول سوريا، وقال إنه سيثير قضية مكافحة الإرهاب خلال المؤتمر.

وقال منصور للصحفيين في المطار، إن هناك نقطة أخرى تتناول "الوضع الخطير المتعلق بمسألة الإرهاب وما يعانيه لبنان من هذه الموجات الإرهابية كما تعانيه سوريا والعراق ودول أخرى في المنطقة"، مشيراً الى أن الوفد اللبناني "سيثير هذا الموضوع من أجل إيجاد تكاتف دولي مشترك لوضع حد لهذا الإرهاب والقضاء على الإرهاب من جذوره".

وأضاف "نحن نذهب الى جنيف 2، ونعلّق الأمل الكبير على نجاح هذا المؤتمر نظراً للتطورات الخطيرة التي تجري في سوريا وفي المنطقة".

وأضاف "نحن كلبنان ومنذ البداية قلنا إننا مع الحل السياسي، وإن الأخوة السوريين هم الذين يقررون مصيرهم بأنفسهم، وإن التدخل الخارجي بالشأن السوري يزيد الأزمة السورية تعقيداً".

وقال "من هذا المنطلق، وبحكم قرب لبنان من سوريا، وبحكم العلاقات التاريخية بين البلدين، لا بد للبنان أن يكون معنياً بما يجري في سوريا، لذلك عندما نذهب الى جنيف هناك أمور عديدة تهم لبنان مباشرة منها الاستقرار والأمن في سوريا الذي هو استقرار وأمن للبنان أيضاً، ولذلك نحن حريصون على توفير الاستقرار والأمن لسوريا عبر الأخوة السوريين وأيضاً بمساعدة المجتمع الدولي".

وأضاف "نحن نعوّل أهمية كبيرة على مؤتمر جنيف2، ونريد له أن ينجح من أجل إنهاء الأزمة التي تعانيها سوريا والتي تضرب نسيجها الاجتماعي منذ ثلاث سنوات وحتى اليوم".

يذكر أن مؤتمر "جنيف 2" حول الأزمة السورية سينطلق يوم غد الأربعاء في سويسرا.

 

×