الجيش اللبناني

الجيش اللبناني يلقي القبض على قيادي في 'كتائب عبد الله عزام'

أعلن الجيش اللبناني، اليوم الأربعاء، عن توقيف قيادي في "كتاب عبد الله عزام" المرتبطة بتنظيم "القاعدة" في منطقة البقاع الغربي، شرقي البلاد.

وقال الجيش في بيان، إنه "بنتيجة التقصي ومتابعة التحقيق في ظروف الإعتداء الذي قامت به مجموعة إرهابية على حاجز الجيش في صيدا بتاريخ 15/12/2013، تمكنت مديرية المخابرات فجر اليوم من توقيف القيادي في كتائب عبدالله عزام، الإرهابي المطلوب، جمال دفتردار، بعد دهم مكان وجوده في إحدى قرى البقاع الغربي".

وأضاف الجيش أنه خلال تنفيذ عملية اليوم، تعرض أحد المسلحين للمجموعة المداهمة شاهرا رمانة يدوية، فأطلقت عليه النار وقتل متأثرا بجرحه.

وبوشرت التحقيقات مع الموقوف بإشراف القضاء المختص.

يذكر أن هجومين أحدهما انتحاري على حاجزين للجيش في مجدليون وجسر الأولي في شرق مدينة صيدا بجنوب لبنان، مساء 15 كانون الأول/ديسمبر الماضي، أديا إلى مقتل جندي وجرح 3، بالإضافة الى مقتل 4 مسلحين بينهم واحد فجر نفسه.

وكانت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية، ذكرت في وقت سابق اليوم، أن شخصاً عرف باسم مازن أبو عباس، أصيب بجروح في اشتباكات جرت في بلدة كامد اللوز في البقاع الغربي، بين الجيش اللبناني ومسلحين يشتبه بارتباطهم بمحاولة تهريب أمير "كتائب عبد الله عزّام"، الراحل السعودي ماجد الماجد.

واعتقل الجيش أبو عباس وشخصاً سوريا.

وكان الجيش اللبناني ألقى القبض على الماجد الشهر الماضي وأفيد أن أشخاصاً ساعدوا بنقله إلى مستشفى حيث تلقى العلاج.

وتوفي الماجد لاحقاً بعد تدهور وضعه الصحي ونقلت جثته إلى السعودية حيث دفن.

 

×