×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
قضية التسجيلات المسربة

دعوى من نجل القرضاوي تطلب إغلاق "الصندوق الأسود"

أقام كل من عضو مجلس الشعب السابق، مصطفى النجار، والكاتب الشاعر عبد الرحمن يوسف، نجل الداعية يوسف القرضاوي، دعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإداري بمصر، طالبا فيها بوقف بث وإلغاء برنامج "الصندوق الأسود" الذي يقدمه الإعلامي عبد الرحيم علي، وغلق قناة القاهرة والناس، بعد قضية التسجيلات المسربة.

وبحسب موقع التلفزيون المصري، فقد اختصمت الدعوى كلا من المنطقة الحرة الإعلامية، وشركة النيل سات، ورئيس مجلس إدارة "القاهرة والناس"، والهيئة العامة للاستثمار بصفتهم، وذكرت أن البرنامج "خرج عن مواثيق الشرف الإعلامي، وتطرق إلى نشر أسرار الحياة الشخصية، وانتهك حرمة الحياة الخاصة، ونشر تسجيلات خاصة مهمة دون إذن مسبق من النيابة."

وكان البرنامج قد أذاع نهاية العام الماضي تسجيلات صوتية لمكالمات هاتفية بين عدد من السياسيين والبرلمانيين السابقين في مصر، ما أثار أزمة حادة، بعدما طالب المجلس القومي لحقوق الإنسان الحكومة بفتح تحقيق عاجل في ما وصفها بـ"الجريمة."

وتضمن أحد التسجيلات المسربة اتصالاً هاتفياً بين عضو مجلس الشعب السابق، مصطفى النجار، والقيادي بحزب "مصر القوية"، أحمد شكري، تضمن عبارات اعتبرت مسيئة لنائب رئيس الجمهورية السابق، محمد البرادعي.

كما أشار تسجيل آخر، بين النجار وعبدالرحمن يوسف، إلى العثور على ملف خاص عن "العلاقات النسائية" للأخير في أحد مقار أمن الدولة، التي اقتحمت أثناء أحداث ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011. وتناول تسجيل ثالث، اتصالاً بين الناشطة في حركة "6 أبريل"، أسماء محفوظ، وأحد الأشخاص يطلب منها إطلاق حملة على "فيسبوك"، لحشد الشباب لاقتحام أحد مقار أمن الدولة بالقاهرة.

وسبق ليوسف بأن رد بيان اتهم فيه مقدم البرنامج بالتجسس عليه والطعن بـ"ثورة يناير" في حين أكدت محفوظ والمدون وائل عباس أن الجيش هو من فتح أبواب المبنى للمحتجين.

 

×