×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

دار الافتاء المصرية ترد على القرضاوي: مقاطعة الدستور فتوى شاذة

رد إبراهيم نجم، مستشار مفتي مصر شوقي علام، على فتاوى تحريم المشاركة في الاستفتاء على الدستور، في إشارة مباشرة إلى رجال دين بينهم الداعية يوسف القرضاوي والشيخ السلفي أبوإسحاق الحويني، بالقول إنها "فتاوى شاذة" و"مجافية للشرع" متهما القائلين بها بالرغبة في إبقاء البلاد "بحالة فوضى."

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية عن نجم قوله الثلاثاء: "فتاوى تحريم الخروج للاستفتاء على الدستور فتاوى شاذة ومجافية للشرع والمصلحة ولا علاقة لها بفهم الشريعة أو المنهج الوسطي."

وأضاف نجم، في تصريح صحفي الثلاثاء: "من يقول بحرمة المشاركة في الاستفتاء على الدستور يريد أن تظل البلاد في حالة فوضى وعدم استقرار،" مضيفا أن المفتي علام وبعض كبار علماء الأزهر "الذين يقفون حراسا أمناء على ثوابت الدين وهوية الوطن قد شاركوا في إعداد هذا الدستور وحصل عليه توافق وطني."

وأهاب نجم بجميع المصريين "المشاركة في الاستفتاء باعتبار ذلك خطوة حقيقية للإسهام في استكمال بناء الدولة ومؤسساتها" مؤكدا أن دار الافتاء المصرية "تعتبر مشاركة المصريين واجبا وطنيا وتكثيرا للخير وتعاونا على البر والإصلاح."

وكان القرضاوي قد أفتى الثلاثاء، بوجوب مقاطعة الاستفتاء على دستور مصر الجديد، باعتباره داعما لما وصفه بـ"السلطة الانقلابية،" كما سبق صدور موقف مماثل للداعية السلفي أبوإسحاق الحويني، وذلك في الوقت الذي تنطلق فيها عمليات التصويت على الدستور بالنسبة للمصريين المقيمين خارج البلاد.

 

×