حكومة حماس تفرج عن 7 معتقلين من فتح لتعزيز فرص المصالحة

أعلنت وزارة الداخلية في الحكومة الفلسطينية المقالة التي تقودها حركة حماس، اليوم الأربعاء، عن سبعة معتقلين من حركة فتح، قالت إنهم كانوا معتقلين على خلفية "قضايا أمنية".

وقالت وزارة الداخلية في بيان تلقت يونايتد برس انترناشونال نسخة منه، إن قرار الإفراج شمل 7 من المحكومين على خلفية قضايا أمنية من حركة فتح، مشددة على عدم وجود معتقلين على خلفية سياسية.

واضافت أن هذه الخطوة "سيتبعها المزيد من الخطوات الإيجابية التي تصب في دعم جهود تحقيق المصالحة الوطنية"، معتبرة أن "هذا القرار الشجاع بالإفراج عن المعتقلين يؤكد الحرص الجاد من الحكومة ووزارة الداخلية للعمل على تحقيق المصالحة".

والمعتقلون المفرج عنهم هم : رامي يحيى على بسيسو محكوم سنتين، و صالح عدنان صالح عبد السلام محكوم سنتين، وفايز هشام حمدان حجازي محكوم سنتين، ونائل مصطفى علي شلايل محكوم سنتين، ومحمد نور الدين إسماعيل عنبر محكوم سنة ونصف، وسليم محمود حسن البيوك محكوم سنة، ورأفت فؤاد كامل الشاعر محكوم سنة.