الجيش اللبناني يوقف زعيم كتائب عبد الله عزام

اوقف الجيش اللبناني ماجد الماجد، زعيم مجموعة كتائب عبد الله عزام التي تبنت التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا السفارة الايرانية في بيروت في تشرين الثاني/نوفمبر، بحسب ما ذكر وزير الدفاع اللبناني فايز غصن لوكالة فرانس برس اليوم الاربعاء.

وقال غصن "القت مخابرات الجيش اللبناني القبض على ماجد الماجد" أمير كتائب عبد الله عزام، "في بيروت"، رافضا اعطاء تفاصيل عن ظروف التوقيف وتوقيته. واشار الى ان "التحقيق معه يجري بسرية تامة".

واوضح غصن ان ماجد الماجد "كان ملاحقا من الاجهزة الامنية اللبنانية".

وذكرت الصحف اللبنانية ان الماجد سعودي الجنسية.

وتبنت كتائب عبد الله عزام المرتبطة بتنظيم القاعدة، على لسان احد قيادييها سراج الدين زريقات، عملية تفجير السفارة الايرانية في الضاحية الجنوبية لبيروت بواسطة انتحاريين ما تسبب بمقتل 25 شخصا.

وربط بين العملية ومشاركة حزب الله المدعوم من ايران في القتال في سوريا الى جانب قوات النظام.

وهدد زريقات في تسجيل صوتي نشر في 27 كانون الاول/ديسمبر على مواقع اسلامية على الانترنت بمواصلة العمليات ضد حزب الله في لبنان، ما لم يخرج "حزب ايران" من سوريا.

 

×