×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الأسد لبابا الفاتيكان: الحل بالحوار وبقيادة سورية دون تدخل

قال الرئيس السوري بشار الأسد، السبت، إن حل الأزمة التي تمر بها بلاده هي من خلال الحوار الوطني بقيادة سورية ودون أي تدخل خارجي وذلك في رسالة موجهة لبابا الفاتيكان، فرانسيس الأول.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية أن رسالة الأسد لبابا الفاتيكان تضمنت: "شكر وتقدير سوريا قيادة وشعبا لمواقف قداسته إزاء ما تتعرض له سورية ولموقفه الواضح ضد العدوان عليها والذي عبر عنه بدعوته للصلاة والصوم من أجل سوريا الحبيبة."

كما تضمنت الرسالة "التأكيد على حل الأزمة في سوريا من خلال الحوار الوطني بين السوريين وبقيادة سورية دون تدخلات خارجية وبما يمكن الشعب السوري صاحب الحق الدستوري الوحيد في تقرير مستقبل بلده واختيار قيادته من التعبير عن خياراته عبر صناديق الاقتراع."

وبينت الرسالة أنه انطلاقا من هذه القناعة فإن "الحكومة السورية أكدت استعدادها للمشاركة في المؤتمر الدولي حول سورية جنيف2 مع التأكيد على أن مكافحة الإرهاب الذي يستهدف المواطنين السوريين هو أمر حاسم لنجاح أي حل سلمي للأزمة في سورية."

وأكدت الرسالة على أن "وقف الإرهاب يتطلب امتناع الدول المتورطة في دعم المجموعات الإرهابية المسلحة عن تقديم أي نوع من أنواع الدعم العسكري والمادي واللوجستي والإيواء والتدريب الذي توفره بعض دول الجوار ودول أخرى معروفة في المنطقة وخارجها."