×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الخارجية السورية: مجموعات مسلّحة هاجمت مواقع تحتوي على أسلحة كيميائية

أعلنت وزارة الخارجية السورية، اليوم الثلاثاء، أن مجموعات مسلّحة هاجمت مواقع وجود أسلحة كيميائية، واتهمت دولاً داعمة للمعارضة بتسريب معلومات حول الأسلحة الكيميائية إلى مجموعات مسلّحة.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن مصدر في وزارة الخارجية قوله إنه بتاريخ 21 ديسمبر الجاري قامت "المجموعات الإرهابية المسلّحة بالهجوم على أحد المواقع في المنطقة الوسطى بأعداد كبيرة وأرتال من العربات مزوّدة برشاشات ثقيلة بغية احتلاله وتدميره، إلا أن الجهات المعنية قامت بالتصدي لهذا الهجوم الغادر وإفشاله".

وأضاف المصدر "قامت المجموعات الإرهابية المسلّحة التابعة لما يسمى لواء الإسلام وجبهة النصرة بالهجوم أيضاً على أحد المواقع في ريف دمشق ومحاولة اقتحامه بعربة مدرّعة محمّلة بكميات كبيرة من المتفجرات، إلا أن عناصر حماية الموقع تصدوا لهذا الهجوم وفجّروا السيارة المفخّخة قبل دخولها الى الموقع ما أحدث انفجاراً هائلاً فيه وسقوط 4 شهداء و28 جريحاً وما زالت هذه المحاولات مستمرة على هذا الموقع".

وأشار إلى "الدور الخطير واللا مسؤول لبعض الدول التي تتواصل مع المسلحين وتنقل إليهم المعلومات المتعلقة بمحتويات هذه المواقع من المواد الخطيرة والتوجهات الجارية لنقلها الى خارج سوريا وتشجيع الإرهابيين على مهاجمتها وتسريب هذه الدول للمعلومات التي تتصف بالسرية الكاملة في إطار العمل الدولي المسؤول".

وأضاف أن سوريا "تدين بشدة ما تقوم به الدول المعروفة بدعمها لهذه المجموعات الإرهابية، وتحمّلها مسؤولية المخاطر التي ينطوي عليها تسريب مثل هذه المعلومات وأي نتائج كارثية ستترتب على ذلك".

وتابع "تناشد سوريا المنظمات الدولية ذات الصلة والأمين العام للامم المتحدة والمدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، ممارسة كل الجهود اللازمة لمنع هذه الدول غير المسؤولة والتي أعلنت جهاراً دعمها للإرهاب في سوريا، لوقف هذه الممارسات ذات الطابع الكارثي، ووقف التمادي في التعامل مع هذا الموضوع الخطير".

 

×