اصابة فلسطيني في قطاع غزة وطعن شرطي اسرائيلي في الضفة الغربية

اصيب شاب فلسطيني برصاص الجيش الاسرائيلي مساء الاثنين في شمال قطاع غزة، على ما ذكرت مصادر اسرائيلية وفلسطينية.

من جهة اخرى، قام فلسطيني بطعن شرطي اسرائيلي في شمال رام الله بالضفة الغربية وفق الشرطة.

وقال الطبيب اشرف القدرة لوكالة فرانس برس ان "مواطنا مدنيا يبلغ من العمر 27 عاما اصيب برصاصة في البطن اطلقها جنود الاحتلال الاسرائيلي عليه بينما كان قرب شاطئ بحر السودانية" قرب بلدة بيت لاهيا في شمال غرب قطاع غزة.

واوضح القدرة ان حالة المصاب "خطرة ونقل الى مستشفى كمال عدوان لتلقي العلاج".

وصرحت متحدثة عسكرية اسرائيلية لفرانس برس ان الجنود اطلقوا النار على "شخص مشتبه به كان يحاول وضع عبوة ناسفة قرب السياج الامني في شمال قطاع غزة".

وفي وقت سابق، اصيب فلسطينيان جراء انفجار لم تعرف طبيعته في معسكر تدريب لحركة حماس، وفق مصادر محلية.

وفي شمال القدس، "اصيب شرطي (اسرائيلي) بجروح خطيرة بيد فلسطيني قام بطعنه عند تقاطع ادم"، بحسب ما اعلن المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية ميكي روزنفيلد لفرانس برس.

واضاف "نقوم بعمليات بحث في المنطقة لوقف المشتبه به".

وتكررت الحوادث بين الفلسطينيين والاسرائيليين في الايام الاخيرة في اسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة.

والجمعة، قتل فلسطيني بنيران جنود اسرائيليين في شمال قطاع غزة فيما اصيب اخر السبت في جنوب القطاع.

وفي اسرائيل، اعلن روزنفيلد ان اعتداء "ارهابيا" استهدف الاحد حافلة اسرائيلية قرب تل ابيب من دون ان يسفر عن اصابات.

وفجر الاثنين، سقط صاروخ اطلق من قطاع غزة في جنوب اسرائيل من دون ان يسفر عن ضحايا او اضرار.

واعتبر نائب وزير الدفاع الاسرائيلي داني دانون ان "الاحداث الاخيرة تظهر لنا ان الارهابيين يحاولون مجددا الاعتداء على حياة المواطنين الاسرائيليين".

واضاف دانون المنتمي الى حزب ليكود اليميني في بيان "في اي بلد اخر، حين تنفجر حافلة ويطعن شرطي في اليوم التالي، لا يتم الافراج عن ارهابيين كبادرة حسن نية في الاسبوع التالي".

وستفرج اسرائيل عن 26 اسيرا فلسطينيا في 29 كانون الاول/ديسمبر في اطار مفاوضات السلام الشاقة مع الفلسطينيين.

 

×