وفد من الفاتيكان يشارك بمسيرة في ذكرى اربعين الحسين في العراق

شارك عدد من اعضاء وفد الفاتيكان الذي يزور العراق في مسيرة على الاقدام الاحد تتوجه من مدينة الناصرية الى كربلاء احياء لذكرى اربعين الامام الحسين، ثالث ائمة الشيعة الاثني عشرية.

وسار اعضاء الوفد الذي يتراسه المونسنيور ليبيريو اندرياتا، رئيس مؤسسة الحج التابعة للفاتيكان، لنحو كيلومتر برفقة رجال دين مسيحيين عراقيين الى جانب الزوار الشيعة في الناصرية (305 كلم جنوب بغداد) حيث يقيمون.

ويتوافد منذ عدة ايام حشود من الزوار الشيعة من مناطق عدة من العراق لاحياء ذكرى اربعين الامام الحسين في كربلاء (110 كلم جنوب بغداد).

وكان وفد الفاتيكان اقام السبت قداسا في مدينة اور الاثرية في محافظة ذي قار العراقية، مسقط رأس النبي ابراهيم على ما ورد في الانجيل، وذلك في اول زيارة مماثلة منذ سنوات.

وقال ليبيريو في كلمة له قرب زقورة اور الاثرية "من الجميل ان تتزامن زيارتنا الى اور الاثرية مع رحلة المسلمين في العراق الى زيارة" اربعينية الامام الحسين في كربلاء.

وتابع "ونحن في طريقنا الى مدينة اور، رأينا الزائرين وهم يتوجهون مشيا على الاقدام الى كربلاء، وبذلك نكون معا على نفس الخطوات".

وشكلت اور وزقورتها الاثرية مركزا للحضارة السومرية التي سادت بين مطلع الالف الرابع قبل الميلاد حتى 2350 قبل الميلاد.

وتشير النصوص الدينية الى ان النبي ابراهيم يتحدر من اور ويعرف الانجيل المكان باسم اور الكلدانيين.