محكمة في غزة تحكم بالاعدام على فلسطيني متهم بالتخابر مع اسرائيل

اصدرت محكمة عسكرية تابعة لحكومة حماس التي تسيطر على قطاع غزة الاحد حكما بالاعدام شنقا على  فلسطيني بتهمة "التخابر" مع اسرائيل.

وقالت وكالة الراي للاعلام التابعة لحركة حماس "حكمت المحكمة العسكرية في غزة  بالاعدام شنقا بحق ز.ر بتهمة التخابر مع العدو الصهيوني".

وكانت محكمة عسكرية تابعة لحكومة حماس في غزة اصدرت الاسبوع الماضي حكما اخر بالاعدام شنقا على  فلسطيني بتهمة "التخابر" مع اسرائيل.

وقامت حماس التي تسيطر على غزة منذ حزيران/يونيو 2007 بتنفيذ أولى احكام الاعدام في نيسان/ابريل 2010 وشنقت رجلين مدانين بالتعامل مع اسرائيل.

وذكر المركز الفلسطيني لحقوق الانسان في غزة ان 30 حكما بالاعدام صدرت منذ قيام السلطة الفلسطينية في 1994 قد نفذ منها 17 في غزة منذ 2007 (8 بتهمة التعامل مع اسرائيلي و9 في جرائم حق عام).

وبموجب القانون الفلسطيني، فان الاشخاص الذين يدانون بالتعامل مع اسرائيل والقتل والاتجار بالمخدرات يواجهون عقوبة الاعدام.

وتنفيذ كل حكم بالاعدام يجب ان يوافق عليه الرئيس الفلسطيني محمود عباس، لكن حماس لا تعترف بشرعية عباس الذي انتهت ولايته في 2009.