قطر تنفي وجود اي اتصال مع النظام السوري

اكدت قطر التي تدعم المعارضة السورية انها "لا تجري اي اتصالات" مباشرة او غير مباشرة مع النظام السوري، بحسبما افادت وكالة الانباء القطرية الرسمية ليل الثلاثاء الاربعاء.

ويأتي هذا التاكيد القطري في اعقاب زيارة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى قطر الاثنين وبعد ان لعبت قطر دورا في تامين الافراج عن مخطوفين لبنانيين شيعة في سوريا.

وقال مدير ادارة الشؤون الآسيوية في وزارة الخارجية في تصريحات نقلتها الوكالة انه "من نافل القول ان قطر لا تجري اتصالات مباشرة ولا غير مباشرة مع النظام السوري".

وشدد المسؤول في الخارجية على ان "التواصل الوحيد" لقطر "هو مع الممثل الشرعي لهذا الشعب المتمثل بالائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية".

الا ان المسؤول اكد "ترحيب دولة قطر بحل سياسي يضمن حقوق الشعب (السوري) المشروعة" في اشارة الى الجهود الدولية لعقد مؤتمر للسلام في جنيف في 22 يناير.

وكان الامين العام لحزب الله حسن نصرالله اكد في مقابلة مع قناة او تي في اللبنانية مساء الثلاثاء ان "قطر في الآونة الاخيرة ربما تعيد النظر بموقعها في المنطقة واستراتيجيتها"، مشيرا الى انه استقبل موفدا قطريا قبل ايام.

 

×