×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر/ الكنيسة والأزهر بمواجهة السلفيين بلجنة الدستور

ذكر تقرير صحفي مصري أن اجتماع لجنة الخمسين المختصة بتعديل الدستور الذي عُقد مساء الأحد شهد خلافات دفعت ممثل الكنيسة الأرثوذكسية إلى التهديد مجددا بالانسحاب في ظل إصرار ممثل حزب "النور" السلفي على تفسير المادة المتعلقة بالشريعة الإسلامية، وأضاف التقرير أن الأزهر أيد موقف الكنيسة.

وقال موقع "أخبار مصر" الحكومي إن اجتماع لجنة الخمسين برئاسة عمرو موسى، انتهى "بعد جلسة شهدت جدلا وخلافات دفعت الأنبا بولا ممثل الكنيسة الارثوذوكسية بالتهديد بالانسحاب، واستمر الجدال لساعات وبخاصة لتمسك ممثل حزب النور، محمد منصور إبراهيم على تضمين الديباجة تفسير كلمة مبادئ الشريعة الإسلامية."

وبحسب الموقع فإن حزب النور "طالب بأن تتضمن الفقرة أن مبادئ الشريعة الإسلامية هي: الأحكام قطعية الثبوت والدلالة والأحكام المجمع عليها مع التزام المشرّع في الأحكام الاجتهادية، بالضوابط الشرعية التي تحافظ على مقاصد الشريعة" الأمر الذي رفضه ممثلو الكنسية والأزهر وعدد آخر من الأعضاء.

وأضاف الموقع أن الأنبا بولا قال إن تفسير حزب النور "يؤذي الاقباط" مطالبا الأعضاء بـ"قراءة كتب الشيخ سيد ثابت شيخ الأزهر" ونقل "أخبار مصر" عن كمال الهلباوي، عضو لجنة الخمسي، رفضه لاقتراح "النور" كما نفى سعد الدين الهلالي، العضو والاستاذ بجامعة الأزهر، وجود "الاجماع" أصلا.

ولفت الموقع إلى أن عمرو الشوبكي، مقرر لجنة نظام الحكم المنبثقة عن لجنة الخمسين، تقدم بمقترح لحل الأزمة، طالبا إدراج النص التالي: "مبادئ الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع بما تتضمنه من أحكام قطعية الدلالة والاجتهاد بقواعده" مشيرا إلى أن اقتراحه سيناقش في الجلسة المقبلة.