3 قتلى في اشتباكات للجيش الليبي مع انصار جماعة الشريعة في بنغازي

قتل 3 اشخاص عسكريين واصيب 14 شخصا آخرين بينهم اربعة مدنيين جراء اشتباكات للقوات الخاصة والصاعقة التابعة للجيش الليبي مع انصار الشريعة (السلفية الجهادية) في مدينة بنغازي (شرق) صباح الاثنين على ما افادت مصادر طبية وعسكرية وكالة فرانس برس.

وقال المتحدث الرسمي باسم القوات الخاصة والصاعقة العقيد ميلود الزوي ان "اشتباكا داميا يجري بين قواتنا وقوات جماعة انصار الشريعة (السلفية الجهادية) لاول مرة منذ الساعات الاولى من صباح الاثنين في مناطق متفرقة من مدينة بنغازي".

وقالت مديرة مكتب الإعلام في مستشفى الجلاء لجراحة الحروق والحوادث فادية البرغثي إن "ثلاثة قتلى عسكريين وعشرة جرحى من قوات الجيش وصلوا إلى المستشفى بينهم من هو في حالة خطرة، اضافة الى اربعة جرحى آخرين في صفوف المواطنين جراء الرصاص العشوائي".

واوضح الزوي لفرانس برس ان "الاشتباكات بدات بعد ان تم استهداف احدى دوريات القوات الخاصة والصاعقة كانت متمركزة في جزيرة دوران منطقة البركة وسط المدينة بالقرب من مقر جماعة انصار الشريعة".

واشار الى ان "قوات الصاعقة ردت على مصدر النيران واندلعت الاشتباكات بمختلف انواع الاسلحة (...) وفي الوقت ذاته اندلعت اشتباكات مماثلة بين القوتين في ارجاء مختلفة من المدينة بالقرب من مستشفى الجلاء في منطقتي راس عبيدة والسلماني الغربي بالقرب من عيادة خيرية تابعة لانصار الشريعة".

وتشهد ليبيا انفلاتا امنيا واسعا منذ اشهر. وتسبب هذا الانفلات في اغتيال العديد من الشخصيات العسكرية والامنية ورجال سياسية واعلام ورجال دين اضافة الى شخصيات ناشطة في المجتمع المدني.

وعادة تنسب هذه العمليات الى اسلاميين متطرفين لكن السلطات التي تجاهد لخلق قوات جيش وشرطة قادرة على بسط الامن لم تكشف عن الجهات التي تقف وراء هذه العمليات الاجرامية الممنهجة.

 

×