مصر: مقتل 12 جنديا كانوا عائدين إلى ذويهم إثر عملية انتحارية في سيناء

قتل 12 جنديا مصريا، وأصيب ما لا يقل عن 24 آخرين، الأربعاء، في انفجار سيارة مفخخة استهدفت حافلتين لنقل الجنود على الطريق الواصل بين رفح والعريش بشمال سيناء، وفق ما أوضح مراسلنا.

ويعد هذا واحدا من أعنف الهجمات التي تشهدها شبه جزيرة سيناء منذ كثف مسلحون يتبنون فكر تنظيم القاعدة هجماتهم بعد أن عزل الجيش الرئيس السابق محمد مرسي في يوليو الماضي إثر احتجاجات شعبية حاشدة.

ونشطت جماعة أنصار بيت المقدس - سرية المعتصم بالله المرتبطة بتنظيم القاعدة في الآونة الأخيرة بسيناء، إذ قامت بتنفيذ هجمات تستهدف قوات الجيش المصري.

وسبق أن تبنت هذه المجموعة عملية اغتيال ضابط في شرطة مكافحة الإرهاب في القاهرة قبل أيام شارك التحقيق مع انصار جماعة الإخوان المسلمين.

كما تبنت هجوما على موكب لوزير الداخلية المصري نجا منه.

وكانت وزارة الداخلية المصرية أعلنت مقتل ضابط في هجوم على مركز شرطة بمدينة العريش شمال سيناء، الأسبوع، فيما قتل مسلحين خلال تبادل لإطلاق النيران مع قوات الجيش أثناء تنفيذ حملة أمنية ضد البؤر المسلحة في المنطقة.

 

×