كتائب عبد الله عزام الجهادية تتبنى التفجيرين امام السفارة الايرانية في بيروت

تبنت جماعة كتائب عبد الله عزام الجهادية التفجيرين اللذين وقعا بالقرب من السفارة الايرانية في بيروت واسفرا عن سقوط 22 قتيلا على الاقل وحوالى 150 جريحا، مؤكدة انها تهدف بذلك الى الضغط على حزب الله لسحب مقاتليه من سوريا والافراج عن معتقلين في لبنان.

وقال سراج الدين زريقات احد الاعضاء البارزين للجماعة المرتبطة بتنظيم القاعدة، على حسابه على تويتر ان "كتائب عبد الله عزام سرايا الحسين بن علي تقف خلف غزوة السفارة الايرانية في بيروت"، مؤكدا ان "العمليات ستستمر حتى يتحقق مطلبان الاول سحب عناصر حزب الله من سوريا والثاني فك اسرانا من سجون الظلم في لبنان".

 

×