مصر: 24 قتيلا في اصطدام قطار بحافلة ركاب وشاحنة

لقي 24 شخصا على الاقل مصرعهم واصيب 28 آخرون بجروح فجر الاثنين في حادث اصطدام قطار بحافلة ركاب صغيرة وسيارة بيك-أب جنوب القاهرة، كما افادت مصادر رسمية.

وقال نائب رئيس هيئة الاسعاف احمد الانصاري في اتصال هاتفي مع قناة النيل الحكومية ان الحصيلة الاولية للحادث بلغت "24 حالة وفاة و28 حالة اصابة".

واوضح الانصاري ان الحصيلة مرشحة للارتفاع، ولكنه طمأن الى انه لا يتوقعها ان ترتفع كثيرا لان جميع القتلى والمصابين تم اخلاؤهم من مكان الحادث ونقلوا الى المستشفيات ويجري حصر اعدادهم.

من جهته قال اللواء كمال الدالي مدير امن الجيزة في اتصال مع القناة نفسها ان هناك جثتين او ثلاث لا تزال تحت عجلات القطار ويجري العمل على انتشالها.

بدوره اكد مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة لوكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية ارتفاع حصيلة ضحايا الحادث الذي وقع عند تقاطع طريق المرور بخط سكة الحديد على طريق الفيوم-دهشور الى 24 قتيلا و28 مصابا.

ونقلت الوكالة عن حسين زكريا رئيس هيئة السكك الحديدية قوله ان قطار الشحن كان آتيا من اسوان حين "فوجئ قائده باقتحام الـميني باص وسيارة النصف نقل للمزلقان رغم غلقه بالجنازير وتشغيل الأجراس والأنوار وتعيين خفيري مزلقان".

وفي اتصال مع قناة النيل اكد زكريا ان خفيري المزلقان كانا موجودين في المكان ساعة وقوع الحادث وقاما بواجبهما على اكمل وجه، متسائلا هل كان عليهما ان يقفا في وجه الحافلة والشاحنة لمنعهما من اقتحام المزلقان.

من جهته قال اللواء كمال الدالي ان غالبية القتلى هم افراد عائلة واحدة كانوا عائدين من حفل زفاف، مضيفا ان سائق القطار نجا من الحادث.

وأمر النائب العام هشام بركات بفتح تحقيق عاجل في الحادث، بحسب ما نقلت عنه وسائل الاعلام الرسمية.

وشهدت مصر في السنوات الاخيرة العديد من حوادث القطارات الكارثية، بينها مقتل 47 تلميذا كانوا على متن حافلتهم المدرسية حين اصطدمت بقطار في نوفمبر 2012، اضافة الى مقتل 17 شخصا في خروج قطار عن سكته في يناير الفائت.

 

×